آخر تحديث: 17 / 6 / 2021م - 11:27 ص  بتوقيت مكة المكرمة
رئيس المجلس البلدي بالقطيف.. الشايب يؤكد:
تطوير البنية التحتية وحماية البيئة أبرز تطلعات المواطنين نتمنى توسيع صلاحيات المجالس.. وعدم الاستعجال في انتقادها
جريدة اليوم - 2 / 6 / 2006م - 3:26 م

يتطلع أهالي محافظة القطيف الى أن يقوم المجلس البلدي بالدور الذي تبناه أعضاؤه - سواء المرشحين أو المعينين - بتوفير وتحسين وتطوير الخدمات الأساسية والملائمة في المحافظة، ضمن الحدود والصلاحيات التي وضعت للمجالس البلدية. ويرغب مواطنو المحافظة في أن يفعل المجلس دوره الإيجابي في إيجاد صيغ وحلول للقضايا البلدية التي تعاني منها المحافظة مثل الصحة البيئية، والخدمات المقدمة داخل الأحياء السكنية وخارجها (...). (اليوم) التقت برئيس المجلس البلدي بالمحافظة المهندس جعفر الشايب لتوضيح تطلعات المواطنين في المحافظة.. وخطط المجلس المستقبلية تجاه عدد من القضايا البلدية.
الاستقلالية
@ بداية .. ما تصوركم للطريقة التي تم بها انتخاب الرؤساء ونوابهم في المجلس البلدي في محافظة القطيف؟
- أعتقد أن الطريقة التي تم بها انتخاب رؤساء المجالس البلدية ونوابهم أتاحت الفرصة لجميع الأعضاء بمن فيهم المعينون بممارسة حقهم للترشح لرئاسة المجلس أو نيابة الرئاسة، وذلك عبر آلية الاقتراع, وقد عبر بعض الأعضاء عن رغبتهم في الترشح لهذين المنصبين إلا أنه تم الاتفاق على مجموعة أسس ومبادئ أعتقد أنها كانت في غاية الموضوعية والواقعية، منها أنه ينبغي الفصل بين رئاسة الجهازين التنفيذي والرقابي من أجل تأكيد سلامة واستقلالية منهجية العمل، ومنها أيضا أن يتقاسم المنتخبون والمعينون الأدوار في رئاسة ونيابة رئاسة المجلس بحيث تعبر التشكيلة عن حالة انسجام بين الجميع وأن يتصدى الأعضاء المنتخبون برئاسة المجلس نظرا للمسؤوليات الاجتماعية التي تحملوها خلال حملاتهم الانتخابية والالتزامات التي حملوا أنفسهم بها من قبل المجتمع.
مشكلة المعينين
@ يعتقد البعض أن اختيار الأعضاء المعينين في المجالس البلدية قد يعيق عمل هذه المجالس بسبب التباين في طموحات وتصورات هؤلاء الأعضاء مع الأعضاء المنتخبين، ما تعليقكم على ذلك؟
- من الضروري أن يكون هنالك ضابط ونظام يحكم أعمال المجلس البلدية ونظامها الانتخابي، وقضية التعيين طرحت مع بداية مشروع الانتخابات البلدية في المملكة وأجمع عليه جميع المشاركين في الحملات الانتخابية والأعضاء الذين فازوا بها. ولا شك في أن هناك رؤى وتصورات يتبناها العضو المنتخب ويتحمس لها نتيجة لمشاركته في الحملات الانتخابية بصورة أكبر مما هي لدى العضو المعين، ولكن ايجابيات التعيين تنطلق من التأكيد على تكامل الكفاءات والتخصصات المطلوبة في أعمال المجلس البلدي من اختيار أشخاص ذوي كفاءة معينة يمكن أن يشكلوا إضافة نوعية للأعضاء المنتخبين في المجلس..
ترتيب الأولويات
@ ما الأولويات التي ترونها ضرورية في هذه المرحلة للقيام بالمهام الموكلة إلى المجلس؟
- لا يزال المجلس البلدي في محافظة القطيف - كبقية المجالس في المملكة - في طور الإنشاء وتلمس الطريق للتعرف على المشاريع القائمة التي تنفذها البلدية وجمع الآراء والأفكار بهدف تطوير هذه المشاريع واستحداث مشاريع جديدة في المحافظة، مع العلم بأن لدى أعضاء المجلس تصورات مختلفة يمكن الانطلاق منها لبلورة تصور مشترك للمشاريع المستقبلية. ويبدو أن ترتيب الوضع الداخلي في المجلس وفي البلدية وإعدادهما لإدارة المشاريع المستقبلية والإشراف والرقابة عليها يمكن أن تكون هي بداية الانطلاق لأعمال المجلس البلدي.
أبرز القضايا
@ ما أبرز القضايا والمشاكل التي يطرحها المواطنون بمحافظة القطيف ويأملون من المجلس البلدي معالجتها؟
- عبر الكثير من المواطنين عن تطلعاتهم وآمالهم في الارتقاء بمستوى الخدمات البلدية وذلك خلال فترة الحملات الانتخابية وعبر مشاركتهم في المنتديات واللقاءات التي شارك فيها أعضاء المجلس البلدي المنتخبون خلال الفترة السابقة أو عبر الخطابات والرسائل الموجهة إلى أمانة المجلس البلدي. وتتخلص أبرز هذه التطلعات في تطوير البنية التحتية للخدمات البلدية بصورة متوازنة في مختلف مناطق المحافظة، والعمل على حماية البيئة والشواطئ التي تتميز بها المحافظة، وتحسين الخدمات التي تقدمها البلديات للمواطنين، ووضع خطط مستقبلية تنموية تستوعب التوسع السكاني وتعالج المشاكل القائمة كالاختناقات المرورية وحوادث المرور، وإنشاء أسواق مركزية رئيسية في المحافظة، ومعالجة شح الأراضي اللازمة لإقامة مبان ومشاريع الدولة المختلفة، وغيرها من المطالب التي نرى أهمية التعاطي معها بكل جدية واهتمام من أجل العمل على تحقيقها.
دور المواطنين
@ ما الدور الذي ترونه متوقعاً من المواطنين للإسهام في دعم المجالس البلدية والتعاون معها؟
- من الواضح أن مشروع الانتخابات البلدية يضع ضمن أهدافه إتاحة المجال إلى المواطنين لتعزيز مشاركتهم في الشأن العام وإيجاد حالة من التفاعل بينهم وبين مؤسسات الدولة المعنية بتقديم خدمات مباشرة لهم، واستنادا على ذلك فإن تعزيز هذا التواصل والمشاركة من المواطنين مع المجلس البلدي يعتبر عاملاً مهماً من عوامل نجاح التجربة وتطويرها. ولقد لقيت اهتماماً من قبل زملائي أعضاء المجلس بموضوع التواصل مع المواطنين وإيجاد صيغ وآليات متعددة لتفعيل هذا التواصل وتنظيم اللقاءات الأهلية العامة المباشرة وتلقي الأفكار والمقترحات والشكاوى منهم واشتراكهم في بلورة بعض التصورات والمشاريع وتحديد أولوياتها.
وسيعمل المجلس على فتح المجال أمام أبناء المجتمع خاصة من ذوي الكفاءات للمساهمة في إنضاج الأفكار التي تؤدي إلى صياغة مشاريع ذات أهمية للمحافظة، ونأمل أن يقوم أبناء المجتمع بممارسة حقهم في النقد والرقابة وتقديم المشورة لأعضاء المجلس من أجل أن نساهم جميعا في تطوير محافظتنا ومنطقتنا ووطننا.
التعامل مع الإدارات
@ كيف سيتعامل المجلس مع الإدارات الرسمية المختلفة ذات العلاقة بأعماله؟
- لقد أوضحت اللائحة التنفيذية لعمل المجالس البلدية حدود وصلاحيات أعمال المجلس البلدي التي ستكون أساسا للتعاطي مع مختلف القضايا التي هي محل اهتمام المجلس، كما أن هنالك دليلا لإجراءات عمل المجالس البلدية يحدد الآليات التي يعمل بها أعضاء المجلس. انطلاقاً من ذلك فإن المجلس البلدي سيتعامل مع القضايا والمواضيع المختص بها والمنصوص عليها في هذه اللوائح والأنظمة، وقد يتطلب ذلك التنسيق مع بعض الأجهزة والإدارات الحكومية نظراً لتداخل الأعمال والخدمات المقدمة للمواطنين حيث إن الهدف في النهاية هو تحقيق المصلحة العامة للجميع. ومن أجل تحقيق ذلك فمن الضروري أن يكون هنالك تنسيق تام بين مختلف الدوائر الرسمية ذات العلاقة حتى تتكامل هذه المشاريع وتوفر الكثير من الجهد والمحافظة على المال العام.
الفساد
@ تناول برنامجكم الانتخابي الكثير من الجوانب التي تهم مواطني محافظة القطيف، ومن أهمها الحد من حالات الفساد المالي والإداري، فما الذي ستتخذه تجاه هذه الحالات للحد منها؟
- البرنامج الانتخابي بطبيعته يعبر عن تصورات لدى المرشح يستقيها من ذوي الرأي والخبرة ويطرحها ضمن مشروع برنامجه الانتخابي، ولا يمكن لجميع مفردات أي برنامج انتخابي أن تتحقق كاملة كون العضو المنتخب يعمل ضمن منظومة جماعية لها آلياتها في دراسة وإقرار المشاريع المختلفة، ولكنه من المفترض أن يطالب العضو المنتخب الذي طرح تصورات معينة للمجلس بدراسة وإقرار هذه المفردات التي تحدث عنها في حملته الانتخابية. أما بالنسبة لمشكلة الهدر المالي وما ينتج عنه من تسيب وتضييع للمال العام واختلال في الأخلاق فإضافة إلى كونه أمرا منهيا عنه شرعا ومناقضا لقيم المواطنة الصادقة فانه يشكل اعتداء صارخا على حقوق المواطنين، إضافة إلى أن هنالك أحيانا هدرا ماليا ينتج عن عدم الجدية في مراقبة الأعمال والمشاريع المنفذة التي ترصد لها الدولة مبالغ ضخمة على أمل أن تنفذ بالصورة المهنية النموذجية. ومن المعلوم أن مختلف دول العالم تبذل جهودا حثيثة لوضع تشريعات وأنظمة لمعالجة هذه المشكلة القائمة فيها، وتوجه الجهات التشريعية والرقابية كالبرلمانات ومجالس المدن والمجالس البلدية إلى الاهتمام بهذه المشكلة وتدعو إلى قيام مؤسسات أهلية توجه أنظار المسئولين إلى هذه المشكلة وتعمل على الحد منها.
معاناة الأهالي
@ ما رأيكم في الأمور التي يعاني منها الأهالي في الأحياء السكنية ويرغبون أن يقوم المجلس بتقديم الحلول لها، مثل تحديد عدد طوابق المباني، خدمات الصرف الصحي، تعبيد الطرق، الإنارة.. وغيرها؟
- أوافقك في قولك إن هنالك العديد من القضايا التي تحتاج إلى اهتمام خاص من قبل البلدية خاصة فيما يتعلق بالخدمات المقدمة للمواطنين، لذا فان المجلس يضع نصب عينيه جميع القضايا التي أشرتم إليها كونها من الخدمات الأساسية التي ينبغي تحسينها وتطويرها، مع انه لم تتم دراسة جميع هذه القضايا بصورة مفصلة حتى الآن من قبل أعضاء المجلس حتى يتمكنوا من إعطاء آراء نهائية فيها وفي سبل تطويرها، وهنالك العديد من الأفكار التطويرية والمشاريع المقترحة التي يزمع المجلس دراستها مستقاة من اقتراحات لدى إدارة البلدية وبعض المهندسين في المحافظة وهي بحاجة إلى دراسات تفصيلية من اجل تحويلها إلى مشاريع قابلة للتنفيذ. أما عدد طوابق المباني أمر ينبغي دارسته من قبل المجلس ضمن خطة شاملة للتطوير العمراني في المحافظة بحيث يعالج الأزمات السكنية القائمة ولا يخلق مشكلة خدمية أو مرورية جديدة.
تلوث البيئة
@ تلوث البيئة.. وأسواق السمك والخضار التي تتوسط الأحياء السكنية تتسبب في مشاكل صحية للسكان. ما رأيكم في ذلك؟
- إيجاد بيئة صحية ونظيفة ومتناسقة للمواطنين، وإعطاء المواطنين مجالا أفضل للاستفادة من ميزات المحافظة الساحلية والبيئية من الأمور التي نسعى إليها. لذا فان المجلس يضع القضايا البيئية والصحية في مقدمة خططه التي يدرسها. وينبغي العمل على إعداد دراسات ميدانية للمشاكل البيئية وسبل معالجتها ووضع قوانين واضحة وصارمة لذلك ويمكن التنسيق في ذلك مع بقية الأجهزة والإدارات والمجالس البلدية في المنطقة. أما من جهة الأسواق فهناك دراسات قامت بها البلدية لنقل سوق السمك من وسط القطيف إلى خارج المنطقة السكنية، وهي ضمن مشروع استثماري شامل قيد الدراسة.
الأحياء القديمة
@ يرغب البعض في اعادة تشكيل الأحياء القديمة في المحافظة بشراء بعض بيوتها، لتحسينها، وتسهيل الوصول إليها في حالات الهدم والبناء أو في الحالات الطارئة مثل الإسعاف والحريق وغيرها.. ما تصوراتكم ؟
- مع الأسف يقع في بعض الأحياء القديمة العديد من الحوادث المأساوية بسبب صعوبة الوصول إليها ولعدم توافر أسباب السلامة والأمن فيها، وهي عادة تكون مناطق مهجورة أو آيلة للسقوط أو يقطنها البعض من المواطنين أو المقيمين. وهذه الأحياء في أمس الحاجة إلى إعادة النظر فيها بصورة جادة ودراسة إمكانية تطويرها لتحسينها أو جعلها مراكز جذب سياحي لزوار المنطقة من مواطنين وغيرهم. وآمل أن يقوم المجلس البلدي بدور فاعل في الحفاظ على هذه المناطق وإعادة ترميمها وتحويل البعض منها إلى مشاريع استثمارية ناجحة عبر إعادة تخطيطها وتنظيمها بحيث تتناسب مع حركة التطوير والتنمية في بقية أنحاء المحافظة. وأود الإشارة هنا أيضا إلى مشكلة أخرى شبيهة وهي بيوت الصفيح المتناثرة في عدد من أحياء المحافظة التي تعمل الجمعيات الخيرية بكل جد لإزالتها واستبدالها، وهذه البيوت لا تليق بالسكن ولا تتناسب مع وضع المحافظة والثروة الموجودة فيها، وينبغي العمل الجاد على التعاون مع الجمعيات الخيرية لاستبدال هذه البيوت لحماية القاطنين فيها والحفاظ على مستوى لائق من العمران في المحافظة.
ذوو الاحتياجات الخاصة
@ معظم مباني الدوائر العامة في محافظة القطيف لا تتوافر فيها مسارات مناسبة لذوي الاحتياجات الخاصة. فهل سيعمل المجلس على تقديم خدمات مناسبة لهم؟
- الجواب عن هذا السؤال من شقين: الأول يتعلق بضرورة التقيد والالتزام بالأنظمة التي تنص على ضرورة توفير خدمات ملائمة لهذه الشريحة من المواطنين وتسهيل مراجعتهم وحركتهم سواء في المباني الرسمية أو في مختلف المرافق والأماكن العامة والتجارية بحيث تتناسب مع احتياجاتهم في التنقل والحركة وذلك يحتاج إلى مراجعة هذه الضوابط والحث على الالتزام بها في مختلف المشاريع.
أما الشق الثاني فهو متعلق بثقافة أبناء المجتمع وتعاملهم مع الخدمات المتاحة لهذه الشريحة بحيث ينبغي احترامها والتقيد بها، فمثلا عادة ما تخصص مواقف سيارات قريبة من المباني لذوي الاحتياجات الخاصة لتسهيل حركتهم ولكن بعض المواطنين لا يتقيدون بهذه الخصوصية ويستخدمون هذه المواقف مما يسبب صعوبة أكبر لدى المراجعين من ذوي الاحتياجات الخاصة وعلى الجميع أن يكثفوا التعاون في هذا المجال لتوفير راحة أكبر إلى هؤلاء المواطنين.
أندية للشباب
@ ينادي بعض أهالي المحافظة بضرورة إيجاد أندية تستقطب الشباب الهاوي لرياضة الدراجات النارية والسيارات، بعدما زهقت أرواح بعض شباب الوطن، جراء لعبهم هذه الرياضات في الشوارع العامة. متى ترى الأندية النور؟
- يبدو أن دور البلديات في هذا المجال محدود بتوفير المكان المناسب لإقامة مثل هذه المنشآت التي تتناسب مع هذا النوع من الرياضات، ونظرا لحجم المشكلة على صعيد المحافظة فيمكنني ان اقترح ان تقدم دراسة تفصيلية لمشروع استثماري يستوعب مختلف أنواع رياضات السباق المختلفة كالسيارات أو الدراجات النارية في منطقة مناسبة وتوفير سبل ووسائل السلامة المناسبة بحيث يمكن للشباب الاستمتاع بممارسة هذه الهوايات دون إحداث أي ضرر لهم أو لغيرهم من المواطنين، وذلك يتطلب جهدا جماعيا يشترك فيه المواطنون من رجال أعمال وغيرهم مع الأجهزة الإدارية المعنية من اجل ان يرى هذا المشروع وغيره النور.
التراث الشعبي
@ تعد محافظة القطيف إحدى محافظات مملكتنا التي تتميز بالتراث الشعبي، ما تصوركم للمحافظة على هذا التراث؟ وما تطلعاتكم لتفعيل النشاط السياحي في المحافظة؟
- هناك تطلعات كبيرة لدى مختلف المسئولين للحفاظ على المواقع التاريخية والأثرية الثرية والعديدة في المحافظة والسعي إلى استثمارها بالصورة المناسبة، وهنالك عدة أفكار متداولة في هذا المجال. كما أن هنالك دراسة لمشروع متحف تراثي في المحافظة يتوقع له ان يساهم في الحفاظ على التراث الشعبي وترسيخه وكذلك على المقتنيات الأثرية الخاصة الموجودة لدى بعض المهتمين بالتراث والتاريخ الشعبي في المحافظة. وقد وجدنا أن هنالك كفاءات عديدة برزت خلال الفترة الماضية تساهم بشكل كبير في توظيف التراث الشعبي كي يكون مصدر استقطاب للسياحة والاستثمار، كما أن هنالك العديد من الفرص الاستثمارية في مجال الخدمات السياحية في المحافظة التي ينبغي دراستها والترويج لها وتشجيع رجال الأعمال على الاستفادة منها.

اضف هذا الموضوع الى: