آخر تحديث: 13 / 9 / 2018م - 10:34 ص  بتوقيت مكة المكرمة
بلدي القطيف يعقد جلسته الثانية والثلاثين
بلدي القطيف - 13 / 9 / 2018م - 10:15 ص
عقد المجلس البلدي لبلدية محافظة القطيف جلسته العادية الثانية والثلاثين من دورته الثالثة صباح يوم الأحد الموافق 29/7/1439هـ بقاعة اجتماعات المجلس برئاسة رئيس المجلس المهندس/ شفيق بن علي آل سيف وقد اقر المجلس اشراك ادارة الجودة بالتوقيع على محاضر الاستلام الابتدائية والنهائية على كافة المشاريع لضمان تحقيق معايير الجودة حفاظاً على المال العام وتحقيقاً لتنفيذ المشاريع وفق الخطط الزمنية المحددة لها , وفي البند الثاني اطلع أعضاء المجلس على طلب العرض المقّدم من عضو المجلس الاستاذ/ ابراهيم ال ابراهيم - حول توفير ارض لممارسة رياضة السيارات وتضمن عرضاًمرئياً يشمل توفير أرض مساحتها كافية لميدان السيارات والعمل على تهيئتها حتى تكون مناسبة لاستخدام هذا النوع من الرياضة, ورصد ميزانية مخصصة له في الخطة المالية لتهيئة الأرض حتى تكون مضماراً مناسباً , والتنسيق مع الهيئة العامة للرياضة لتشغيل المضمار والاشراف عليه , والتنسيق مع الجهات الحكومية ذات العلاقة لتوفير وسائل السلامة للموقع , وإنشاء مكتب خدمات لإدارة أعمال المضمار في الموقع ذاته وقرر المجلس قيام البلدية السعي بتوفير ارض مناسبة وتهيئتها لممارسة رياضة السيارات, على ان تكون الارض خارج نطاق المدينة وبعيدة عن التجمعات السكانية , وتستغل الارض كمشروع استثماري للبلدية .وفي البند الثالث اطلع اعضاء المجلس على طلب العرض المقّدم من عضو المجلس الاستاذة/ خضراء المبارك – بشأن انشاء مركز الاسر المنتجة والحرف التراثية بمحافظة القطيف - حيث تضمن العرض الهدف من توفير مكان دائم للأسر المنتحة لعرض منتجاتها طوال العام لدعم المنتجات التقليدية والصناعات التراثية واشراك المرأة وتمكينها اقتصاديا والمساهمة في تحسين الوضع المادي للأسر المواطنة , كما يعني المشروع باصحاب الحرف المتوارثة في المحافظة كالحدادة والخبازة والفخار والنخيل , كما يهدف الى تشجيع الانتاج والعمل الحر بين الأسر المواطنة بهدف وإثراء سوق العمل بالطاقات الوطنية المبدعة وخلق فرص عمل لجميع أفراد الأسرة في المجتمع والاستفادة من القدرات الفنية والمهنية لجميع أفراد الأسرة والحفاظ على التراث المحلي وتحويل الأسر المستهلكة الى اسر منتجة مما يسهم في تقليص معدلات البطالة وقرر المجلس الموافقة على مقترح تحويل سوق الحرفيين بالمنطقة الخامسة بالقطيف تحت الانشاء حالياً الى مركز للاسر المنتجة والحرف الشعبية ليشمل الحرفيين والاسر المنتجة وتكوين فريق عمل من اعضاءه لدراسة كيفية تشغيله
اضف هذا الموضوع الى: