آخر تحديث: 7 / 11 / 2018م - 9:05 ص  بتوقيت مكة المكرمة
آل سيف: تعويضات بأراضٍ مماثلة لمتضرري الضاحية والخزامى
صحيفة الخط - « القطيف اليوم » - 9 / 9 / 2018م - 8:26 ص
كشف رئيس المجلس البلدي في محافظة القطيف المهندس شفيق آل سيف، عن آخر مستجدات ملف مخططات ضاحية الملك فهد والخزامى في محافظة القطيف، والتي منعت “أرامكو” البناء على بعض المواقع فيها مؤخرًا وتحدث “آل سيف” عن آخر مستجدات هذا الملف، مبينًا أن الأمانة وبلدية المحافظة وعددًا من الجهات المعنية، تعمل على تعويض المتضررين بالجزء الذي منعت “أرامكو” البناء عليه، وتعويضهم بأراضٍ أخرى، حيث توفرت حاليًا أرض ولكن مساحتها لا تكفي لتعويض جميع المتضررين، وجارٍ البحث عن مواقع أخرى لتعويض الجميع جاء ذلك خلال اللقاء العام بين المجلس البلدي بمحافظة القطيف، والمواطنين الذي أقيم مساء الأربعاء 25 ذي الحجة 1439 هـ، في نادي الصفا بصفوى وأشار “آل سيف” إلى أن ملف ضاحية الملك فهد والخزامى حديث الساعة الآن كون المنطقة هي الامتداد والمتنفس الوحيد للتمدد العمراني حاليًا للمحافظة، مؤكدًا أن المجلس يبذل قصارى جهده في هذا الشأن مع الجهات المعنية. وأثار بعض العقاريين وملاك الأراضي في الضاحية والخزامى خلال اللقاء، عدة تساؤلات حول المواقع التي أعلنت بلدية المحافظة السماح فيها بالبناء، مبينين أن البلدية لم تصدر حتى الآن أي ترخيص بناء لهم، فيما لا تزال المنطقة تنتظر انتهاء المقاول من تطوير المخطط والمدة الزمنية التي سوف يستغرقها ذلك، مطالبين بأن تكون المعلومات بهذا الشأن واضحة وشفافة.
اضف هذا الموضوع الى: