آخر تحديث: 13 / 12 / 2017م - 12:19 م  بتوقيت مكة المكرمة
تشكيل لجان أهلية مع بلدية القطيف لتطوير الأحياء وإطلاق المبادرات
جريدة الرياض - 9 / 10 / 2017م - 9:01 ص
بحث المهندس زياد مغربل رئيس بلدية القطيف مع وفد من أهالي صفوى تشكيل لجنة اهلية استشارية بالتنسيق مع البلدية لتقديم المبادرات والاقتراحات لتطوير الاحياء و الطرق الرئيسية و الفرعية جاء ذلك خلال اللقاء الذي عقده أمس رئيس بلدية القطيف مع وفد اهالي صفوى برئاسة عضو المجلس البلدي خضراء المبارك، وقال م. زياد مغربل: "إن اللقاء تناول العديد من الموضوعات الهادفة للنهوض بالمستوى الخدمي في صفوى"، مؤكدا ان البلدية على استعداد للتعاون الكامل مع الاهالي فيما يعود بالفائدة على المواطن والارتقاء بالخدمات المقدمة، لافتا الى ان وفد اهالي صفوى قدم عدة اقتراحات وهي محل اهتمام و دراسة جادة خلال الفترة القادمة، مبينا ان احد الاقتراحات يتمثل في تشكيل لجنة اهلية استشارية بالتنسيق مع البلدية تتولى مسؤولية وضع المبادرات الهادفة لتطوير الاحياء و الحدائق و الطرق الرئيسية و الفرعية، موضحا ان البلدية تشجع مثل هذه المبادرات و الاقتراحات الايجابية، خصوصا وان اللجنة ستكون عضدا للبلدية في نقل احتياجات المواطنين و كذلك معالجة بعض الملاحظات سواء بالنسبة لوسائل السلامة المرورية او الارصفة او الانارة او السلفة، فضلا عن المبادرات الاخرى.
ووصف اللقاء بالشفاف والايجابي، حيث طرحت كافة المواضيع ذات الاهتمام المشترك، مؤكدا، ان وفد الاهالي استعرض ابرز الملاحظات التي تواجهها صفوى في الوقت الراهن، مبينا، ان ابرز الملاحظات التي بحثت خلال اللقاء تتمثل في ملاحقة الجهات التي تقوم بالتخلص من الانقاض بطريقة غير نظامية و كذلك معالجة عمليات التخريب التي تتعرض لها بعض الحدائق و المتنزهات العامة، مشددا على ضرورة التعاون مع البلدية للقضاء على هذه الظواهر السلبية، مطالبا الجميع بضرورة الابلاغ عن الملاحظات من خلال القنوات المتاحة، مؤكدا، ان البلدية تقوم بالتحرك الفوري بمجرد تلقيها البلاغات والتعامل مع المخالفين وفقا للوائح و الضوابط المنصوص عليها.
واقترح تشكيل مجموعة استشارية من رجالات المدينة وأصحاب الخبرات من اجل تطوير المدينة وعمل البلدية، مقدما في الوقت نفسه، شكره لوفد اهالي صفوى على التواصل مع البلدية فيما يعود بالفائدة على المواطن، مشددا على ضرورة رفع مستوى التعاون في المرحلة الراهنة والفترة القادمة.
اضف هذا الموضوع الى: