آخر تحديث: 24 / 1 / 2017م - 8:25 ص  بتوقيت مكة المكرمة
بلدي القطيف يعقد جلسته الرابعة عشرة
بلدي القطيف - 17 / 11 / 2016م - 9:18 ص

عقد المجلس البلدي لبلدية محافظة القطيف جلسته العادية الرابعة عشرة من دورته الثالثة برئاسة المهندس/ شفيق بن علي آل سيف - وبحضور أعضاء المجلس وامين المجلس,وفي البداية شكر رئيس المجلس بلدية المحافظة على الجهود التي بذلتها في تحسن مستوى النظافة خلال شهر محرم الماضي والتي كانت واضحة للعيان ومحل تقدير المواطنين في كافة المناطق , كما حث المجلس البلدي على سرعة استكمال الخدمات الالكترونية المقدمة والبدء بتفعيل مركز الخدمة الشاملة حسب قرارات المجلس السابقة , وفي البند الاول اطلع اعضاء المجلس على تقرير البلدية الربع سنوي الثالث للفترة 20/9/1437هـ حتى 20/12/1437هـ الخاص بالبيانات والجدوال والتقارير الخاصة بقضايا الاراضي والمشاريع التنموية ومشاريع التشغيل والصيانة والاستثمارات البلدية والايرادات حيث اشار رئيس المجلس المهندس/ شفيق بن علي ال سيف – الى وجود فروقات بين المجموع الكلي للايرادات المتوقعة للبلدية خلال الربع الاول والربع الثاني والربع الثالث من السنة المالية الحالية وماهي اسباب هذه الفروقات والمدة المتوقعة لتحصيلها قبل نهاية السنة المالية وقد اجاب رئيس البلدية بأن هذه الفروقات تعود الى تأخر بعض المستثمرين في سداد الايجارات المستحقة عليهم وانه سيتم العمل على تحصيلها قبل نهاية السنة المالية ,وفي البند الثاني اطلع اعضاء المجلس على العرض المقدم من رئيس المجلس بشأن انتشار ظاهرة البيع والبناء والتنظيم والتطوير في الشرائح الزراعية في المحافظة والتي ادت الى انتشار مخالفات البناء وتحول المناطق الزراعية الى سكنية بدون وجود أي مسوغ قانوني او نظامي لهذه الظاهرة واشار الى وجود شكاوى وقضايا عديدة تتعلق بهذا الموضوع وقد افادت البلدية بأن كل هذه المخططات مخالفة وان وزارة الزراعة هي المعنية بالدرجة الاولى عن تنظيمها من عدمه فعملية بيع الاراضي الزراعية وتقسيمها لا تتم الا بموافقتها وان دور البلدية يقتصر على السماح لمالك الاراضي الزراعية في حال وجودها داخل النطاق العمراني بالبناء بنسبة لاتزيد عن 10% من مساحة الارض لاستخدامها في الخدمات الزراعية و(كنزل ريفي) بما لا يزيد عن 1000م2 كما توجد مخاطبات مع شركة الكهرباء السعودية لعدم اعطاء اصحاب هذه المزارع تيار كهربائي اعلى من 100 امبير للحيلولة دون التوسع في عملية البناء المخالف داخل تلك المزارع , كما اشار الى وجود لجنة مشكلة من عدة جهات حكومية من بينها البلدية مسئولة عن رصد مخالفات البناء في المزارع تقوم برفع التقارير وبناء عليها يتم اتخاذ الاجراءات النظامية بحق المخالفين وقد قرر المجلس مخاطبة وزارة الزراعة للافادة حول نظامية التسويق للشرائح الزراعية ورفع صورة من الخطاب للجهات الرسمية المعنية , وفي البند الثالث اطلع اعضاء المجلس على العرض المقدم من قبل عضو المجلس المهندس/عباس بن رضي الشماسي – بشأن مقترح تنظيم عمل سيارات بيع الأطعمة المتنقلة بهدف الحفاظ على الصحة العامة وتوفير خدمات موثوقة للسكان وفق اشتراطات صحية ودعم أصحاب المشاريع الصغيرة من السعوديين ووجود واجهة مشرفة تليق بالمدينة , حيث ان الوضع القائم يشوبه كثرة تجوال السيارات البائعة والبوفيهات المتنقلة في الأحياء السكنية والكورنيشات واستحالة التحكم في نظافة البيئة المحيطة حيث أن بعض السيارات تتجول في أماكن ترابية وتتسبب السيارات والباعة المتجولون في تلوث البيئة حيث يلقى بالفضلات في الطرقات وان الأطعمة والآيسكريم المباع لا تخضع لاي اشتراطات صحية والعاملين في السيارات من الأجانب لا يحملون شهادات صحية وقد يتسبب تجوال السيارات في ارباكات مرورية , ونظرا ً لإقبال المستهلكين على هذه الخدمة ، ولوجود حاجة لاسيما في المواقع السياحية كالكورنيش وخلافه برزت الحاجة الى سن أنظمة وقوانين تنظم العملية وتحافظ على الصحة العامة وحيث انه لا يوجد اشتراطات مماثلة في موقع الوزارة ، ولكن توجد اشتراطات مطبقة من قبل أمانة الرياض ، و أمانة المنطقة الشرقية, واستنادا للمادة الخامسة والعشرون من اللائحة التنفيذية لنظام المجالس البلدية 1437هـ فإنه يجوز للمجلس أن يقدم مقترحاته حيال الشروط والمعايير المتعلقة بالصحة العامة وقد اوصى المجلس بتطبيق اشتراطات ومنح تصاريح عربات وسيارات الخدمات الغذائية وسيارات بيع الآيسكريم من قبل بلدية محافظة القطيف ، مماثلة لما يتم العمل به في مدينة الرياض والدمام وفق الاشتراطات الصحية والاجراءات المرفقة في العرض المذكور وافادة المجلس بالمرئيات حول هذه التوصية حفاظا على الصحة العامة للمواطنين ,وفي البند الرابع وافق المجلس على تكوين لجنة من اعضاءه للتنسيق حول عقد القاء العام للمواطنين خلال شهر ربيع الاول بمشيئة الله تعالى .

اضف هذا الموضوع الى: