آخر تحديث: 13 / 12 / 2017م - 12:19 م  بتوقيت مكة المكرمة
بلدي القطيف يعقد جلسته التاسعة والخمسين
بلدي القطيف - 15 / 9 / 2015م - 9:56 ص
عقد المجلس البلدي جلسته العادية التاسعة والخمسين برئاسة رئيس المجلس البلدي الأستاذ شرف بن حسن السعيدي وحضور أعضاء المجلس وأمين المجلس المهندس عبدالمحسن الغريافي وعدد من مسئولي البلدية وقد ناقش المجتمعون المواضيع المدرجة في جدول الأعمال ففي بداية الجلسة ناقش المجتمعون موضوع اعتراض البلدية على الفقرة الثالثة من قرار المجلس البلدي في جلسته الطارئة حول حادثة الغرق التي حصلت في كورنيش القطيف حيث اعترضت البلدية على تركيب وسائل السلامة والانقاذ كأطواق النجاة والالواح الفلينية بالقرب من الأماكن الخطرة على امتداد الكورنيش لأنه ليس من اختصاصها ويتبع جهات حكومية اخرى وقد وافق المجلس على اعتراض البلدية وقرر مناقشة موضوع تركيب وسائل السلامة والانقاذ مع الجهات ذات الاختصاص.
وفي البند الثاني استعرض المجلس العرض المقدم من عضو المجلس الاستاذ كمال المزعل حول وجود ملاحظات حول العمل في شارع عمر بن عبدالعزيز بمدينة سيهات حيث تم تقديمها ضمن خطاب الى البلدية قبل أكثر من عام ولم يتم انهائها لحد الأن وقد أفاد رئيس البلدية بأن خطة الصيانة لشوارع مدينة سيهات لم يتم الانتهاء منها لحد الان وسيتم العمل على إنهاء كافة الملاحظات في الشارع المذكور وعليه قرر المجلس أن تقوم البلدية بمراجعة مستندات استلام الشارع من مقاول الصيانة السابق وأن تعمل على إنهاء كافة الملاحظات البسيطة في الوقت الحالي وبقية الملاحظات يتم معالجتها مع عقد الصيانة الجديد المتوقع ترسيته قريبا.
وفي البند الثالث ناقش المجلس الموضوع  المقدم من رئيس المجلس حول تصاريح البناء في مخططي الخزامي والضاحية ومراحل إنتهاء أعمال التسوية والتطوير في كلي المخططين وأسباب عدم قيام البلدية في البدء في إعطاء تصاريح البناء فيها وقد أشار رئيس البلدية الى وجود مشاكل تعيق البدء في إصدار تصاريح البناء من ضمنها عدم إكتمال أعمال التسوية وعدم قيام الجهات الخدمية بإيصال الخدمات الى المخططين وكذلك وجود مشكلة تعديات على أراضي مخطط الخزامي من قبل ملاك اصطبلات الخيول , وقد قرر المجلس مخاطبة إمارة المنطقة الشرقية لمعالجة موضوع التعديات في مخطط الخزامي والتنسيق لعقد لقاء برعاية المحافظة مع مسئولي الدوائر الخدمية للتسريع في عملية إيصال الخدمات للمخططين.
وفي البند الرابع استعرض المجلس العرض المقدم من عضو المجلس المهندس عبدالعظيم الخاطر والمتعلق باقتراح تطبيق فكرة المواقف المبتكرة من خلال الاستثمار نظرا لما تعانيه المحافظة من شح المواقف المخصصة للسيارات في المناطق المركزية وبالقرب من الاسواق مما يتطلب معه البحث عن حلول عملية وبسيطة لانهاء او تخفيف هذه المشكلة وفكرته تتلخص في بناء هيكل حديدي متحرك على شكل مصعد كهربائي دوار متعدد الطبقات يكفي لاستيعاب العشرات من السيارات في وقت واحد ولا يتطلب تركيبه مساحة واسعة من الارض وقد اوصى المجلس بدعوة الشركة المصنعة لهذه المواقف لزيارة المجلس واعطاء تفصيل ومعلومات اكثر حولها حتى يتسنى للمجلس اتخاذ القرار المناسب بشأنها.
وفي البند الخامس والاخير استعرض المجلس العرض المقدم من رئيس المجلس الاستاذ شرف السعيدي حول موضوع تباطؤ البلدية في تلبية مطالب المجلس البلدي وتنفيذ قراراته وكذلك عدم تنفيذ ملاحظات المجلس بعد قيامه بالجولات الميدانية في بعض المواقع كالاوجام والبحاري والتوبي والجش والنابية والشويكة حيث استعرض المجلس مجموعة من المتابعات بعد زيارة المجلس لحي الشويكة كمثال وبعض ملاحظات الاهالي المتكررة التي  رفعها المجلس للبلدية والتي لم تتخذ البلدية اي اجراء حيالها كما لوحظ تعطيل البلدية لتنفيذ  قرارات المجلس وتفرد البلدية بالقرار التي تراه دون الرجوع للمجلس  مما يتسبب في تكرار لوم المواطنين للمجلس وتحميله القصور في الخدمات البلدية حيث اصدر المجلس 170 قرارا حتى تاريخ الاجتماع تم الانتهاء من تنفيذ ٧٣ قراراً فقط تنفيذاً كاملاً واورد المجلس امثلة مهمة لبعض القرارات والطلبات التي اقرها المجلس والمتابعات التي تمت بعدها والتي بلغت ١٥٩ خطاباً لمتابعة تنفيذ القرارات  ومن ضمن القرارات المهمة التي تمت مناقشتها والتي انفردت البلدية به هو القرار المتعلق بتجهيز عرض أولويات مشاريع وخطة الصيانة في شوارع المحافظة وكذلك تحديد مواقع تنفيذ ميزانية المشاريع المدمجة والتي تشمل السفلتة والارصفة والانارة وتحسين مداخل المدن ومشاريع تصريف الامطار  حيث ترى البلدية ان اقرار المواقع والخطة من اختصاصها ولا يدخل ضمن صلاحيات المجلس البلدي وقد اوضح المجلس ان الموضوع قد تم رفعه لاخذ رأي الوزارة حيث جاء الرد منسجما مع رغبة المجلس الا ان البلدية لاتزال على موقفها السابق في عدم اختصاص المجلس بمواقع تنفيذ مشاريع الصيانة وقد قرر المجلس استكمال مناقشة الموضوع في جلسة لاحقة على ان تقوم البلدية بعرض مواقع مشاريع وخطة الصيانة على المجلس  للاقرار كما قرر ان تقوم لجنة المتابعة بين المجلس والبلدية بمراجعة حالة القرارات المنفذة من عدمها وانهائها قبل نهاية ذو الحجة 1436هـ.
اضف هذا الموضوع الى: